10 صفات يكتسبها الأطفال من آبائهم (وليس أمهاتهم!)

بالتأكيد، يمكن أن يتحول الأطفال ليصبحوا مثل أمهاتهم وآبائهم. ولكن إليكِ قائمة بأكثر 10 سمات يكون لدى

برعاية: كوريجوي

  1. لون العين: أزرق أو أخضر أو رمادي أو بني

تتساءلين ماذا سيكون لون عين طفلتكِ؟ أنظري إلى عين شريك حياتك. عادةً ما تكون العيون الداكنة مثل العيون بنية اللون هي أكثر الصفات الغالبة. وهذا يعني أنه إذا كان أحد الوالدين لديه عين بنية اللون، من المرجح أن تكون عين الطفلة بنية اللون أيضًا. ومع ذلك، إذا كان لون عين الأب يحمل صفات وراثية نادرة مثل الأزرق، وعينكِ بنية اللون، سوف تكون عين طفلتكِ زرقاء اللون مثل عين الأب.

  1. شفاه مماثلة لشفاة الأب

عندما تفكرين في شكل طفلتكِ، عليك البدء بخصائص الوجه ومن بين تلك الخصائص الشفتان. وبما أن الشفاه الممتلئة هي الصفة الغالبة، وإذا كان الأب المحتمل لديه هذه الصفة، يمكنك الرهان على أن طفلتكِ ستحمل تلك الصفة أيضًا.

  1. لون ونوع الشعر

هل سيكون شعر طفلتكِ بني أم أسود، ناعم أم مجعد؟ وهل ستكتسب نفس شعر والدها مثلما اكتسبت لون عينه؟ ربما نعم. الشعر الأغمق هو الأرجح أن يظهر على رأس طفلتكِ، حتى لو ولدت بدون شعر. ومع ذلك، قد تحدد جينات الوالد إلى حد أكبر لون وملمس شعر طفلتكِ.

  1. روح المرح

لا يوجد جين يجعلك شخصًا مرحًا، وإنما هي سمة اجتماعية. وإن السمة الشخصية هي ما يظهر على الإنسان بواسطة الجينات، والتي تشمل الانغماس في جانب المرح والدعابة. لذا، إذا كان الأب شخص يتسم بروح المرح والفكاهة فإن الأطفال يكتسبون هذه السمات بسهولة بمجرد مشاهدتها.

  1. طريقة نوم الطفل

هل طفلتكِ تشعر بالأرق وتتقلب في سريرها؟ عليك إلقاء اللوم على الأب. وذلك لأن أنماط النوم مكتسبة أيضًا من الأب. يمكن أن يكتسب الطفل من الأب نومًا جيدًا وعميقًا وهادئًا، حتى لو قُرعت الطبول بجانبه لن يكون ذلك مزعجًا له. ولكن، للأسف، حتى العادات مثل الأرق يمكن أن تكون مكتسبة من الأب.

  1. الطول والوزن

مما لا شك فيه أن الطول والوزن هما أيضًا لعبة علم الوراثة. والنقطة التي علينا ملاحظتها هي أنه إذا كان والد الطفلة طويل القامة، هناك احتمالات أن تتمتع الطفلة أيضًا بطول القامة عندما تكبر. أما إذا كانت الأم قصيرة، قد لا تكون الطفلة طويلة القامة مثل والدها، ولكن سوف تتمتع بطول جيد. أما بالنسبة للوزن، فإن جينات الوالدين تلعب دورًا في تحديد ما سيصل إليه وزن الطفلة– وجدير بالذكر أن وزن الأب من المحتمل أن يؤثر على وزن الطفلة بصورة أكبر.

  1. بصمات أصابع مماثلة

لا يمكننا القول أن بصمات الطفلة سوف تكون هي نفسها بصمات والدها، وذلك لأنه لا يوجد شخصان لهما نفس البصمات. يمكن أن تكون أشكال البصمات مماثلة، ولكن كما نعلم لا يمكن أن تكون متطابقة بأي حال من الأحوال. قد تجد أنه من المدهش ملاحظة أن الحلقات والخطوط على أصابع الأب والطفلة يمكن أن يكون بينها الكثير من التشابه.

  1. الاستعداد لخوض المغامرة

كما وجدنا بالفعل، أن السمات الشخصية مثل روح الدعابة يمكن أن تكون مكتسبة، كذلك قد تجد أشخاص يمكن أن يسعى أحدهم إلى خوض المغامرة والاستمتاع بها. فقد تصادف قليلاً من الأشخاص الذين يستمتعون بلذة خوض المغامرة. إذا كان شريك حياتك واحدًا من هؤلاء الأشخاص الذين ولدوا بهذه السمة، إذن ستكون طفلتكِ لديها نفس السمة.

  1. بنية الأسنان ومشكلاتها

هل أبي عرضة لتسوس الأسنان؟ قد تكون الطفلة عرضة لذلك أيضًا. من المرجح أن تنشأ مشكلات الأسنان إذا كان والد الطفلة يعاني منها. حتى أن فجوات الأسنان تعد شيئًا وراثيًا! ولكن لا يمكنك بسهولة تحديد ما إذا كانت طفلتكِ سوف تكون لديها فجوات أسنان أو أسنان غير متناسقة من عدمه. ولكن، إذا كان والد الطفلة لديه مشكلات تتعلق بالأسنان، فهناك احتمالات أن تواجه طفلتكِ نفس المشكلات.

  1. الغمازة: علامة الجمال

لا شيء أكثر حُسنًا من غمازة طفل لامعة عندما يضحك. إذا كان الأب لديه غمازة، إذن سيكون هناك فرصة أن تتمتع طفلتكِ أيضًا بغمازتين جذابتين في خديها السمينين.

هناك بعض اللحظات تنظرين خلالها إلى طفلتكِ وتلاحظين أنها تشبه والدها عندما تبتسم أو تغضب – فإن بعض السمات المألوفة تظهر فقط. قد يعزز العلماء أفكارك مع التجربة التي قاموا بإجرائها على الفئران. وبما أن حوالي 99% من الجينات في الإنسان توجد جينات مماثلة لها لدى الفئران. لذا أجرى الباحثون الوراثيون تجارب لمعرفة أن جينات الأب هي الجينات السائدة في تحديد الجينات التي ستكون ساكنة. إذن ليس من الخطأ أن نقول أننا نشبه آبائنا بدرجة أكبر.

loader